صحة

ماهو مرض السكر وأعراضه وأسبابه وعلاجه؟

ماهو مرض السكر وأعراضه وأسبابه وعلاجه؟
ماهو مرض السكر وأعراضه وأسبابه وعلاجه؟

يُعد مرض السكر من أقدم الأمراض البشرية والجسدية المعروفة على مر العصور المختلفة حيث يصف اسمه بشكل كبير الاعراض الواضحة السكري غير المضبوط وتتمثل فى كميات كبيرة من البول الذي يحتوي على السكر بالاضافة الى تغير دائم فى كيمياء الانسان الداخلية وتكون ملحوظة بآثار سلبية يشعر بها الإنسان من خلال أعراض تظهر عليه يكون غير معتاد عليها ولذلك نقوم بتوضيح اعراض مرض السكر لكى يكتشفه الإنسان في مرحلة مبكر و يبدأ فى مرحلة العلاج.

أعراض مرض السكر

  • شعور الشخص المصاب دائما بالعطش المستمر.
  • الإحساس المستمر بالخفاف.
  • اصابة الشخص بحالة من كثرة إدرار البول.
  • فقدان وزن بشكل ملحوظ.
  • الشعور بالتعب والإجهاد من أقل مجهود يبذله الشخص المصاب بالسكر.
  • حدوث ضبابية في الرؤية بسبب الجفاف الذى يحدث فى عدسة العين.

أسباب مرض السكر

يوجد أسباب كثيرة للإصابة بمرض السكر وقد يحدث أكثر من سبب عند الشخص المصاب وهي:-

الوراثة

حيث يحدث الاصابة بالمرض التوائم المتشابهة وتزاوج العائلات لذلك تعتبر الوراثة عامل مهم في الإصابة بالمرض حتى من الممكن أن تحدث الإصابة إذا كان هناك أحد الأقارب من العائلة مصاب بالمرض نتيجة نقل الجينات بين أفراد العائلة فيوجد بعض الاشخاص لا يصابون بالمرض لكن يوجد لديهم قابلية الإصابة بالمرض.

العدوى

من المعروف منذ وقت قريب ان النوع الاول الذى يصاب به الأطفال والشباب بمرض السكر يحدث في فترات معينة من أعمارهم ويكون أعراض هى فى هذا الوقت كثرة السعال ونزلات البرد الشديدة.

البيئة المحيطة بالأفراد

فى الغالب يكون الأفراد الذين يصابون بمرض السكر يعانون الوزن الزائد في أجسامهم نتيجة لنظامهم الغذائي الغير متوازن والذي يثير الجدل بين الاشخاص ان هؤلاء الاشخاص الذين ينتقلون من بلد الى بلد اخر لا يوجد فيه ارتفاع فى الاصابة بمرض السكر بعد فترة قليلة يلاحظ أن انتشر فى هذه البلاد أفراد مصابون بمرض السكر بنسبة عالية من السكان فى هذه البلد.

الاجهاد النفسي

يحدث الاصابة بهذا المرض نتيجة تعرض الاشخاص الى ضغوط نفسية كبيرة لا يستطيع أن يتحملها من كثرة الجهود التى يعانى بها هذا الشخص فيتأثر تأثير شديد بكل هذه الضغوطات فينتج عن ذلك إصابته بمرض السكر المزمن.

تشخيص مرض السكر

فى العادة يقوم الطبيب المعالج بتشخيص مرض السكر بإجراء بعض الفحوصات المتعلقة بالدم والبوم لدى الأشخاص الذين تظهر عليهم أعراض الإصابة بالمرض.

يوجد حالات معينة من الأشخاص المعرضة للإصابة بحدوث المرض فحص أكثر دقة للوصول الى معلومات طبية دقيقة عن الحالة لتقديم لها التشخيص السليم منعا لحدوث اى نوع من الاخطاء.

من المعروف أن التشخيص المبكر للمرض من أهم مراحل العلاج لذلك نقوم بتوصية الأشخاص الذين يعانون من أعراض الإصابة بمرض السكر أن يلجأ فى الحال إلى الطبيب المعالج له او الى اقرب صلى لإجراء الاختبار المختص بفحص الدم الخاص بمرض السكر.

اقرأ أيضا: أنواع مرض السكري وأعراضه وطرق علاجه

علاج مرض السكر عن طريق الحمية الغذائية

يوجد ثلاث طرق أساسية لا يمكن الاستغناء عن واحدة منهم فى معالجة مرض السكر الا وهما:

الحمية الغذائية

ويعنى هذا اتباع طريقة أكل صحية مناسبة مع طبيعة المرض بدلا من اللجوء الى اسلوب غذائي صعب تنفيذه وهذا الأسلوب ينطبق على جميع من يعانون بمرض السكر بأنواعه لذلك يلزم على هؤلاء المرضى تعلم اسلوب للتوازن بين كيفية تناول الطعام وأخذ الحقن المتعلقة بالأنسولين لتحقيق أفضل تحكم فى مستويات الدم.

أقراص الدواء

تستخدم أقراص أدوية معينة متعلقة بتظبيط مستوى السكر فى الدم وعدم حدوث أي هبوط أو التعرض لاى نوع من أنواع غيبوبة السكر التى تحدث فى اى وقت عن الأفراد المصابين بذلك المرض.

الأنسولين

يجب على شخص نصاب بمرض السكر المداومة على أخذ الجرعات المناسبة لحالته من الأنسولين من خلال الحقن المتخصصة لها تجنبا لحدوث أى أزمات للشخص أو تعرضه لغيبوبة سكر مفاجئة من الممكن أن تعرضه للخطر بفقدان حياته.

الحمية المتوازنة

الحمية المتوازنة يقصد بها التوازن في جميع أنواع الأغذية المختلف ما بين الخضروات والفواكه والحبوب فى كل وجبة واتباع أسلوب معين اثناء طهى الطعام مثل طهي الخضار بطريقة معينة ولفترة قصيرة جدا وبكمية مياه قليلة تجنبا خسارة هذه الخضروات فوائدها من الفيتامينات والمعادن  بالاضافة الى طمسها بالبخار أفيد للجسم وبكميات قليله من الدهون والزيوت مع العلم اثناء استخدام الزيوت يجب ان تكون زيون صحية وليست مهدرجة كزيت الزيتون وزيت جوز الهند والسمن البلدى.

اقرأ أيضا: اعرف اكثر عن مرض السكري وأسبابه

اقرأ أيضا: ما هو النظام الغذائي الصحي ؟

نصائح عامة لمرضى السكر ينبغي عليهم تنفيذها أثناء تناول الطعام

  1. الأكل بانتظام بمعنى حدوث توازن في عناصر الغذاء المتناولة يوميا.
  2. يجب أن تحتوي الوجبة الغذائية على بعض الأطعمة النشوية “الكربوهيدرات”والأطعمة التى تحتوى على ألياف غذائية وبروتينات قدر المستطاع.
  3. من الضروري التخفيف من الدهون ويجب التذكر دائما أثناء استخدامها ان نعرف نوعها سواء كانت دهون صحية أو غير صحية.
  4. التقليل المستمر من الأطعمة التى تحتوى على سكريات مرتفعة وخصوصا السكريات المصنعة  وعندما يحتاج الجسم إلى سكر ناخذه من السكريات الطبيعية مثل الفواكه التي يكون نسبة سكر منخفض.
  5. الحرص الدائم على وزن الجسم وان يكون جسم مثالي للغاية والمحافظة على ممارسة الرياضة بانتظام فى اوقات معينة من اليوم.
  6. الحرص الدائم على أن الطعام لا يحتوي على املاح مرتفعة ويجب ان تكون نسبة الملح فى الطعام معتدلة للغاية تجنبا لأى أخطار تحدث للجسم نتيجة ارتفاع نسبة الاملاح فى الجسم لانه خطير على المصابين بمرض السكر.
السابق
أفكار جديدة تساعدك في تزيين الجدران
التالي
اعرف اكثر عن مرض السكري وأسبابه