صحة

علاج الذبابة الطائرة في العين

علاج الذبابة الطائرة في العين
علاج الذبابة الطائرة في العين

خلق الله تعالى الداء، وخلق لكل داء دواء، حتى يتفكر الناس ويتدبرون في عظمة الخالق الواحد، وقد هدى الله الإنسان للعلم وأعطاه القدرة على ابتكار واكتشاف علاج لأمراض عديدة ومختلفة، وهذا كله بفضل الله وتوفيقه، وفي البداية والنهاية فإن الشفاء من عند الله، ولكن الله سبحانه وتعالى أمرنا بالبحث والدراسة لاكتشاف الأدوية المختلفة، وكذلك أمرنا بالأخذ بأسباب الشفاء وتناول العلاج، وأن نسأل الله تعالى الشفاء من كل مرض وداء، وكما قال الحكماء إن الصحة تاج على رؤوس الأصحاء لا يراه الإ المرضى، فلا يشعر بقيمة نعمة الصحة الإ من ذاق المرض، وفي هذا المقال سنتناول الحديث عن مرض الذبابة الطائرة سنذكر تعريفه، والأسباب التي تؤدي إلى الإصابه به، والطرق المختلفة لعلاجه فتابعوا معنا هذا المقال.

ماهو مرض الذبابة الطائرة

قام العديد من أطباء العيون والرمد بتعريف مرض الذبابة الطائرة ، أو ذبابة العين على أنها رؤية مجموعة من الخيوط العنكبوتية السوداء، أو رؤية نقطة سوداء تتحرك أمام العين، وتنتقل مع انتقال حركة العين، وقد تحدث ذبابة العين في عين واحدة أو كلتا العينين، وغالبا مايحدث مرض الذبابة الطائرة بسبب تقدم العمر حيث أن المادة الهلامية الموجودة في العين تصبح أكثر سيولة بسبب تقدم العمر.

أعراض الإصابة بمرض الذبابة الطائرة

  • ظهور بقع داكنة على الأسطح الفاتحة
  • ظهور نقاط أو نتوءات أو خطوط في مجال الرؤية
  • رؤية ضوء أو فلاش ازرق مصاحب للذبابة
  • وجود أجسام متطايرة عند إطالة النظر لشئ بعينه
  • رؤية ظلام عند الرؤية الجانبية للعين ومرافقتها بالشعور بالألم

أسباب الإصابة بمرض الذبابة الطائرة

  • وجود نزيف بقاع العين: حيث أن تعرض الجسم الزجاجي في العين للنزيف كنتيجة لتلف أو إصابة الأوعية الدموية بالعين يؤدي إلى الإصابة بمرض الذبابة الطائرة.
  • تمزق شبكية العين: يحدث التمزق في الشبكية كنتيجة لقيام الجسم الزجاجي بشد الشبكية بقوة مما أدى إلى حدوث تمزق في الشبكية، وإذا ترك تمزق الشبكية دون علاج فإنه قد يؤدي إلى الإصابة بالذبابة الطائرة.
  • تقدم العمر وحدوث تغيرات طبيعية في الجسم الزجاجي أو المادة الهلامية في العين حيث تصبح تلك المادة الهلامية أكثر سيولة، وتتغير كمية الضوء الساقطة على الشبكية وبالتالي تتغير رؤية الشخص فتظهر الذبابة.

عوامل الخطر التي تزيد الإصابة بمرض الذبابة الطائرة

  • السن فوق ٥٠ عاما
  • قصر النظر
  • تعرض العين للحوادث أو الإصابات أو الرضة
  • إجراء بعض العمليات الجراحية للعين مثل عملية الماء البيضاء والتي من أشهر آثارها الجانبية حدوث الإصابة بالذبابة الطائرة
  • إصابة العين بالتورم والإلتهابات والعدوى المتكررة

طرق الوقاية من الإصابة بالذبابة البيضاء

إلى الآن لا توجد طرق فعالة لمنع الإصابة بمرض الذبابة الطائرة ولكن يجب إجراء بعض الإحتياطات لتقليل خطر الإصابة بمرض الذبابة الطائرة:

  • إرتداء النظارات الشمسية الواقية
  • ضبط مستوى السكر والكوليسترول في الدم
  • ضبط مستوى ضغط الدم
  • تناول الأغذية المفيدة للعيون مثل الفلفل الأحمر الطازج، والمكسرات وبذور عباد الشمس والبروكلي والكرنب
  • الجلوس في الأماكن ذات الإضاءة المناسبة، والبعد عن الأماكن ذات الإضاءة الخافتة
  • الاهتمام بدقة اختيار مستحضرات التجميل التي تستخدم في العين، والبعد عن إستخدام مستحضرات التجميل الرديئة التي تسبب إلتهاب العيون وتهيجها، وإزالة المكياج جيدا من العينين قبل النوم
  • الامتناع عن التدخين وتناول المشروبات الكحولية
  • استعمال القطرات المرطبة والحفاظ على العين من الجفاف
  • الامتناع عن التواجد في الأماكن شديدة الحرارة والتعرض لأشعة الشمس اوقات طويلة، وكذلك تجنب التعرض للأضواء الحادة لأن هذا كله من شأنه يقلل خطر الإصابة بجفاف العين

طرق علاج الذبابة الطائرة

يجب العلم أن أغلب حالات الذبابة الطائرة لا تحتاج إلى علاج، حيث أن المريض يمكنه التأقلم مع الذبابة الطائرة، وقد تختفي الذبابة الطائرة تلقائيا، ولكن هناك بعض الحالات التي يفضل فيها الذهاب للطبيب وذلك عندما تعيق الذبابة الطائرة الرؤية الواضحة وتسبب مشاكل في الإبصار، وفيما يلي سنذكر طرق علاج الذبابة الطائرة:

  • أولا الجراحة واستئصال السائل الزجاجي من العين: حيث يقوم الطبيب المعالج بإجراء جراحة دقيقة بالعين  عن طريق إجراء شق صغير والهدف منها إستبدال الجسم الزجاجي والسائل الهلامي وإزالة لشوائب المشتبكة بسائل العين، ولكن الجراحة  قد لا تنجح في إزالة جميع الأجزاء الطائرة وهناك إحتمالية عودة الأجسام الطائرة والذبابة مرة أخرى، كما إن الجراحة قد تعرض المريض إلى مخاطر حدوث إنفصال الشبكية ونزيف العين لذلك لايفضل إجراء الجراحة إلا في حالات الضرورة القصوى فقط، عندما تسبب الذبابة الطائرة عائق شديد في الرؤية للمصاب.
  • ثانيا استخدام تقنية الليزر في تفتيت الذبابة الطائرة وجميع الأجسام الطائرة وفي هذه التقنية يستخدم الطبيب نوع محدد من أنواع الليزر ويقوم بتسليطه على الأجسام الطائرة وعلى تجمع السوائل في الجسم الزجاجي فيقوم بتفتيتها، وتصبح العين أقل حساسية لرؤية تلك الأجسام، ولكن نتائج إستخدام تقنية الليزر في علاج الذبابة الطائرة متفاوتة فبعضهم يشعر بالتحسن والبعض الآخر لا يجد فرق في الرؤية
السابق
أسباب الأرق وكيفية علاجه
التالي
علاج مرض متلازمة ميزوفونيا