دين وعقيدة

الوضوء : معناه ومشروعيته وحكمه وشروطه وكيفيته

الوضوء : معناه ومشروعيته وحكمه وشروطه وكيفيته
الوضوء : معناه ومشروعيته وحكمه وشروطه وكيفيته

إن ديننا العظيم قد حث على الطهارة والنظافة، لذا علمنا الله عز وجل وحبيبه محمد صلى الله عليه وسلم أن الصلاة لا تكون صحيحة دون وضوء، فالوضوء والصلاة لا ينفصلان أبدًا، بمعنى أنكَ إذا قمت للصلاة فعليك أولًا بالوضوء.

فالطهور شطر الإيمان، أي نصفه كما عرَّفنا الحبيب النبي محمد صلى الله عليه وسلم، فالوضوء يجعل وجه العبد منيرًا مشرقًا، وهو  من أولى وأهم شروط قبول صلاة العبد وصحتها، فمن غيره تبطل صلاته ولا تصح حال وجود الماء.

محتوى الموضوع

ما معنى الوضوء ؟

الوضوء عند العرب كان يؤخذ من الطهارة والنظافة والوضَاءة، وفي الاصطلاح الوضوء اسم لفعل وهو استخدام المياه في

طهارة أعضاء محددة بنية مخصوصة.

والوَضوء بفتح الواو ليس بضمها  هو الماء الذي تطهُر به الأعضاء وأطلقوا عليه هذا الاسم لأنه يعطي الأعضاء الجمال والنضارة والطهارة.

ما هي مشروعية الوضوء وحكمه؟

الوضوء واجب على كل مسلم بالغ عاقل  أراد أن يصلي وعليه حدث أصغر، فلابد له من أن يتوضأ.

هل للوضوء شروط صحة؟

نعم، إن للوضوء شروط صحة ينبغي أن تتوفر عند وضوء العبد، وهي:

  1. أن يكون مسلم، عاقل، مميز، فلا يصح وضوء كافر ولا مجنون ولا طفل صغير.
  2. أن يكون الماء المستعمل في الوضوء طاهر مطهر لا يتغير .
  3. طهارة المرأة من الدم الفاسد كدم الحيض ودم النفاس.
  4. أن يسبق الوضوء الاستنجاء  إذا اضطر الأمر لذلك.
  5. إزالة أي مادة أو مانع لوصول الماء لجميع أعضاء الوضوء.
  6. جريان الماء على العضو المغسول وليس مجرد مسحه فقط.
  7. مداومة النية وعدم قطعها وألا يصرفه عن الوضوء صارف فلا يتوضأ نصف وضوء ثم يجلس وقت طويل ثم يأتي ويكمله.
  8. أن يستوعب الماء ويشمل كل الأعضاء التي يتم غسلها في الوضوء.
  9. إزالة ومحو أي حدث أو خبث ونجاسة قبل الشروع في الوضوء.
  10. أن يعرف العبد المسلم كيف يتوضأ وفقًا لما جاء في القرآن والسُنة النبوية المطهرة.

فوائد الوضوء للعبد المسلم

إن للوضوء أهمية بالغة في حياة المسلم، فعندما يتوضأ الإنسان في يومه خمس مرات فهذا فضل ونعمة كبيرة مَنَّ الله بها على عباده، حيث أنه:

  • يحميه من كثير من الجراثيم والميكروبات والأمراض المتناقلة خلال الجو أو التواصل مع الآخرين.
  • يجدد للإنسان نشاطه ويزيد قوته وتركيزه، ويزيد من حيوية جلد الإنسان ونضارته.
  • يجعل العبد مطمئن وعليه وقار وسكينة ويذهب غيظه وغضبه.
  • يثلج الصدر وينقي النفس، ويكفر عن خطايا العبد والذنوب مع كل قطرة ماء تسقط منه عند الوضوء.
  • يزيل العرق والإفرازات والروائح الكريهة ويساعد على نظافة فم العبد وأسنانه.

كيف نتوضأ؟

إن الله عز وجل لم يتركنا عبثًا لأنفسنا، فكما أنه شرع له الصلاة، فقد أرسل لنبيه صلى الله عليه وسلم وأوحى له أن يعلمنا كيفية الوضوء من أجل الصلاة، فالوضوء والصلاة أسس هامة من أساسيات إسلام العبد وإيمانه بربه ودليل لا شك فيه على انقياد العبد لإلهه وموالاه عز وجل.

لذا فللوضوء طريقة وهيئة معينة لابد أن نفعلها عند كل صلاة حتى تستقيم صلاتنا ويقبلها الله عز وجل، ألا وهي:

  1. النية والتسمية: والنية محلها القلب، والتسمية هي قول العبد حين يشرع بالوضوء “بسم الله الرحمن الرحيم”.
  2. البدء بالعضو الأيمن قبل الأيسر.
  3. غسل الكفين حتى الرسغين ثلاثً مرات.
  4. إدخال الماء للفم وإخراجه منه ثلاثة مرات وهي ما يسمى بالاستنشاق، وكذا الأنف إدخال الماء وإخراجه منها ثلاث مرات وهو ما يُعرف بالاستنثار.
  5. غسل العبد لوجهه ثلاث مرات من منبت الشعر حتى أسفل ذقنه.
  6. غسل كلتا اليدين حتى المرفقين ثلاث مرات.
  7. مسح الرأس بالماء من منبت الشعر حتى نهايته مرة واحدة.
  8. مسح أُذني العبد بالماء من الداخل والخارج مرة واحدة.
  9. غسل الرجلين إلى الكعبين ثلاث مرات على أن تبدأ بالرجل اليمنى أولًا وتنهيها ثم تبدأ باليسرى.

اقرأ أيضا: الصلاة ومعناها وأركانها وواجباتها وسننها

اقرأ أيضا: سنن الصلاة المؤكدة وفضلها وأنواعها؟

نقاط هامة جدًا كي يصح وضوؤك، وهي:

الترتيب والموالاة

فيجب أيها المسلم أن تراعي ترتيب أعضاء الوضوء المذكورة، كما عليك أيضًا موالاتها، بمعنى ألا تترك وقت طويل بين غسل الكفين وغسل الوجه، والمقياس لك في ذلك ألا يجف العضو المغسول قبل البدء في العضو الذي يليه.

وأركان للوضوء ذكرناها في الترتيب هي: غسل الوجه، غسل اليدين إلى المرفقين، مسح الرأس وغسل الرجلين إلى الكعبين مع البدء باليمنى قبل اليسرى.

وإذا قيل لماذا نكرر الغسل ثلاثًا؟ فأجيب عليه: بأنها سُنة عن حبيبك المصطفى صلى الله عليه وسلم، فليس القول بأنها سُنة أن تتركها، لكن أن تتنافس فيها وتعمل بها حبًا فيه واقتداءاك به.

فمحبتك للنبي صلى الله عليه وسلم تتمثل في إتباعك أوامره واجتناب ما نهى عنه، فهنيئًا لكَ يا من يعرفك نبيك صلى الله عليه يوم القيامة بعلامة الوضوء على جبهتك.

السابق
ما هو النظام الغذائي الصحي ؟
التالي
تعرف على أنواع الطيور المهاجرة