صحة

أنواع مرض السكري وأعراضه وطرق علاجه

أنواع مرض السكري وأعراضه وطرق علاجه
أنواع مرض السكري وأعراضه وطرق علاجه

مرض السكري

يُعد مرض السكري من أكثر الأمراض المزمنة شيوعا وانتشارا وخاصة في مصر والوطن العربي، والتعريف العام لمرض السكري هو نقص قدرة الجسم على حرق سكر الجلوكوز الموجود في الدم، وذلك نتيجة لنقص نسبة هرمون الأنسولين المسئول عن تكسير سكر الجلوكوز، أو عجزالأنسولين عن تكسير سكر الجلوكوز، مما يؤدي إلى زيادة نسبة سكر الجلوكوز في الدم.

أنواع مرض السكري

هناك ثلاث أنواع رئيسية لمرض السكري:

النوع الأول من مرض السكري : (السكري المعتمد على الأنسولين)

وهذا النوع يحدث نتيجة لوجود خلل في البنكرياس نتج عنه نقص كمية الأنسولين التي تفرزها غدة البنكرياس في الدم، وبذلك ترتفع نسبة سكر الجلوكوز في الدم، وتحدث الإصابة بالنوع الأول من مرض السكري في سن الطفولة أو سن الشباب.

النوع الثاني من مرض السكري : (السكري غير معتمد على الأنسولين)

وفي هذا النوع تقوم غدة البنكرياس بإنتاج هرمون الأنسولين، ولكن كمية هرمون الأنسولين المنتجة ليست كافية لتكسير سكر الجلوكوز الموجود في الدم، وقد يرجع ذلك إلى ارتفاع كمية سكر الجلوكوز التي يتناولها الفرد، أو عجز الجسم على الاستفادة من الأنسولين بالشكل الفعال، وغالبا ما تبدأ الإصابة بالنوع الثاني من مرض السكري في سن الكهولة، ويسهل الوقاية منه عن طريق الحفاظ على الوزن، وممارسة الرياضة، وعدم الإفراط في تناول السكريات.

النوع الثالث من مرض السكري : (سكري الحمل)

وهو نوع السكري الذي يصيب المرأة الحامل، وفي هذا النوعيزداد فيه نسبة سكر الجلوكوز في الدم عن الحد الطبيعي، ولكنها لا تصل إلى الحد الذي يحتاج إلى التشخيص والعلاج، والجدير بالذكر أن إصابة الأم الحامل بمرض السكري يزيد من احتمالية الولادة المبكرة، كما يزيد من احتمالية إصابة الأم بالسكري من النوع الثاني.

أعراض الإصابة بمرض  السكري

تتوقف حدة الأعراض على نسبة ارتقاع سكر الجلوكوز في الدم، والحالة الصحية العامة للمريض، وعمر المريض وقتالإصابة بمرض السكري:

  • التعرق الشديد حتى أثناء انخفاض درجات الحرارة، وفي أغلب الأوقات يكون هذا العرق بارد.
  • ازدياد عدد مرات الذهاب إلى الحمام من أجل التبول.
  • نقص شديد وملحوظ في الوزن.
  • الشعور الدائم بالعطش والحاجة إلى شرب كميات كبيرة من الماء.
  • زغللة في العين.
  • اضطراب الوعي والشعور بالدوخة.
  • بالنسبة للسيدات الشعور بحكة مستمرة وشديدة في الجهاز التناسلي.
  • الشعور المستمر بالجوع، والإقبال بشكل كبير على تناول السكريات.

أسباب الإصابة وعوامل الخطر

  • العوامل الوراثية
  • التاريخ المرضي للعائلة ( إصابة أحد الوالدين أو الأقارب بالسكري).
  • السمنة وزيادة الوزنمن عوامل الخطر التي تزيد من فرصة الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني.
  • الإصابة بارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم.
  • الإصابة بأمراض ضغط الدم المرتفع.
  • إصابة الكبد بالتهابات فيروسية وتأثير هذه الالتهابات على البنكرياس.
  • التدخين وإدمان الكحوليات.
  • قلة النشاط البدني والحركي.
  • التوتر العصبي الشديد أو الصدمات النفسية الشديدة.

مضاعفات الإصابة بمرض السكري

مرض السكري من الأمراض المزمنة، والذي يلازم المريض طوال حياته، ولكن يجب على المريض الالتزام بتعليمات الطبيب، وتناول جرعات الدواء في موعدها، والقياس المستمر والمتابعة الدائمة لمستوى سكر الجلوكوز في الدم، حيث أن أي إهمال في  التحكم بمستوى سكر الجلوز في الدم يؤدي إلى الإصابة بمضاعفات خطيرة، ومن أخطر مضاعفات مرض السكري:

  • ضمور الأعصاب الطرفية وعدم الإحساس بأطراف الأصابع وعدم القدرة على التحكم في الأطراف.
  • تضرر القلب والإصابة بجلطات القلب.
  • الفشل الكلوي.
  • تضرر العينين وإصابتهما بمرض المياه البيضاء.
  • القدم السكري ومشاكل في باطن قدم الرجلين.
  • ضعف النظر.
  • ارتفاع نسبة الكيتونات في البول.
  • عدم وصول الدم للأطراف مما يؤدي إلى حدوث غرغرينا للأطراف.

اقرأ أيضا: اعرف اكثر عن مرض السكري وأسبابه

اقرأ أيضا: ماهو مرض السكر وأعراضه وأسبابه وعلاجه؟

طرق علاج مرض السكري

  • علاج النوع الأول من مرض السكري: لابد من استخدام حقن الأنسولين، وينقسم العلاج بالأنسولين إلى
  • حقنة أنسولين طويلة المدى: حيث يأخذ المريض جرعة واحدة يومية.
  • حقن أنسولين قصيرة المدى: ويتم أخذ جرعة من الأنسولين مباشرة بعد تناول كل وجبة من الوجبات.
  • النوع الثاني من مرض السكري:
  • يتم استخدام الأقراص التي تزيد من قدرة الجسم على الاستفادة من الأنسولين على حرق سكر الجلوكوز
  • في الحالات المقاومة للعلاج بالأقراص يتم استخدام حقن الأنسولين.
  • الاهتمام باتباع حمية غذائية خاصة لمرضى السكري، لانقاص الوزن والتخلص من السمنة.
  • الاهتمام بممارسة بعض التمرينات الرياضية والأنشطة الحركية.

طرق تشخيص الإصابة بمرض السكري

لا يتم الاعتماد على أعراض مرض السكري كدليل قاطع على التشخيص، ولكن يجب إجراء واحد أو أكثر من التحاليل الآتية:

  • الفحص العشوائي لنسبة السكرفي الدم، ويتم تشخيص الإصابة بالسكري عندما تكون نسبة الجلوكوز أعلى من ٢٠٠ ملليجرام لكل ديسيلتر.
  • تحليل السكر صائم عند الاستيقاظ من النوم وقبل تناول أي طعام، وتشخص الإصابة بالسكري إذا كانت نسبة الجلوكوز أعلى من ١٢٠ ملليجرام لكل ديسيلتر.
  • تحليل السكر في الدم بعد تناول أول وجبة طعام بساعتين، وتشخص الإصابة بالسكري اذا زادت نسبة الجلوكوز عن ١٤٠ ملليجرام لكل ديسيلتر.
السابق
ماهو مرض الفيبروميالجيا وطرق علاجه؟
التالي
ماهي آثار التكنولوجيا على المجتمع؟